الرئيسية أدانت محكمة برلين ثلاثة أشخاص بينهم سوريان بتهمة تهريب البشر

أدانت محكمة برلين ثلاثة أشخاص بينهم سوريان بتهمة تهريب البشر

ادين ثلاثة أشخاص، إثنان منهما سوريان، بجرم الانتماء لعصابة دولية لتهريب البشر أمام المحكمة في العاصمة الألمانية برلين وحكم عليهم بالسجن.

وبحسب وكالة الأنباء الألمانية، فقد كشفت التحقيقات أن العصابة كانت تدير نشاطاتها من مدينة ميلانو الإيطالية.
وحكم على أحدهم وهو عضو بارز في العصابة، مصري الجنسية ويبلغ من العمر 38 عاماً، بالسجن لمدة عامين و10 أشهر، حيث ثبتت مشاركته في تهريب أكثر من 100 لاجئ سوري من إيطاليا إلى ألمانيا، وبشكل جزئي في الوصول إلى الدول الإسكندنافية.

وحكم على الآخرين (سوريان) الذين كانا ينشطان في برلين بالسجن 24 شهراً و18 شهراً على التوالي، مع وقف التنفيذ.
وقبضت العصابة من كل شخص عدة مئات من اليوروهات، بحسب ما كشفت التحقيقات.

ولعب الرجل البالغ 38 عاماً دوراً بارزاً في العصابة، حيث شارك في 10 رحلات تهريب، وتمكنت العصابة من نقل 14 مهاجراً في رحلة واحدة.

وقال الثلاثة في اعترافاتهم إنهم أقدموا على ذلك بدافع مساعدة اللاجئين، وأيضاً بهدف الحصول على المال.
وقال أحد المدانين (29 عاماً)، أردت مساعدة أبناء بلدي على الحصول على حياة أفضل.

ويذكر أنه قد قبض على الرجال الثلاثة سابقاً في شهر حزيران 2014، في مدينة فلينسبورغ شمال ألمانيا، ولكن ساهم تعاونهم مع السلطات بتخفيف أحكام السجن الصادرة بحقهم.

شارك المقال على مواقع التواصل الاجتماعي:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.