الرئيسية تحدي كبير في دمج أطفال اللاجئين في نظام التعليم الألماني

تحدي كبير في دمج أطفال اللاجئين في نظام التعليم الألماني

اعتبر نائب رئيس مؤتمر وزراء التربية والتعليم الألماني أندرياس شتوخ أن دمج عشرات الآلاف من أطفال اللاجئين في نظام التعليم الألمانية بمثابة تحدي كبير وفرصة كبيرة أيضاً.

وقال شتوخ في تصريح له “ارتفع بشكل كبير خلال الشهور الأخيرة في الولايات الألمانية جميعا عدد الأطفال والشباب الذين نحتاج لعروض من أجلهم”.

وأشار إلى أن أعدادهم ازدادت بمقدار الضعف أو ثلاثة أضعاف، ويختلف ذلك من ولاية لأخرى، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

ووفقا لتقدير شتوخ، الذي يتولى منصب وزير التربية والتعليم بولاية بادن-فورتمبرج، تبلغ نسبة الأطفال والشباب في مرحلة التعليم الإلزامي 30% بين إجمالي عدد طالبي اللجوء المتوقع وصولهم إلى ألمانيا هذا العام.

وأشار إلى أن هذه النسبة تمثل نحو 140 ألف إلى 150 ألف طفل وشاب على مستوى الولايات، مشدداً على ضرورة إدراجهم في نظام التعليم الألماني.

شارك المقال على مواقع التواصل الاجتماعي:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.